وزارة الوعظ والاشارد بحاجة الى التطهير يا سيادة الرئيس

..;كتب – ياسر الصده

وزارة الوعظ والاشارد بحاجة الى التطهير..سيادة رئيس الجمهورية الرئيس عبد الفتاح السيسى…الفساد يعم وزارة الوعظ والإرشاد وعلى أساس ان الحرب على الفساد لايقل اهمية من الحرب على الإرهاب لذا حتما ولابد من تطهير وزارة الأوقاف والمديريات والإدارات التابعة لها مما الما بها من فساد وإفساد وان لم يكن كذلك فبماذا افسر ماحدث اليوم الاربعاء الموافق 18_12 _2019 م بمديرية أوقاف الدقهلية فقد توجهت اليوم انا وأحد الأصدقاء إلى مديرية أوقاف الدقهلية لاستخراج خطاب موافقة بإجراء بعض الترميمات بمسجد على لطفى الشهير بالمسجد الكبير برأس الخليج التابعة لإدارة أوقاف شربين وقمت بالتوقيع على إقرار أمام المهندسة المختصة بعمل الترميمات على نفقتنا الخاصة وقمت بالتوجه الى مدير الإدارة الهندسية الأستاذ. ..هشام حجازى… للتوقيع على الخطاب فرفض التوقيع لأسباب لااعلمها كما انة لا يحسن التعامل مع الجماهير المترددة على المديرية والكل أجمع على ذلك وقد خرجت من مكتبة ثائرا متعحبا مما يحدث بالمديرية فنصحنى أحد المتواجدين انة لا ينفذ الطلبات إلا للمستشارين أو النواب فقمت بالاتصال على أحد المستشارين واعتذرت لة على الاتصال بسبب عمودين بمدخل المسجد الكبير برأس الخليج بحاجة إلى الترميم وانا بحاجة إلى من يتوسط لنا لدى مدير الإدارة الهندسية بالمديرية وكذلك قمت بالاتصال على سيادة النائب الحاج فوزى الشرباصى ليتوسط لنا لترميم العمودين وكذلك النائب إيهاب بيك السلاب فماذا لو أردنا بناء مسجدا من المساجد وحكى لى أحد المتواجدين بالإدارة انة فى قرية من قرى مركز نبروة أراد أحد أبناء هذة القرية التبرع بقطعة من الأرض لبناءا مسجدا وعلى مدار عشرة سنوات لم ينتهى من إجراءات تخصيص الأرض والتبرع بها لبناء المسجد وفى النهاية قام ببنائها كافتريا وهذة الرواية على لسان أحد أبناء هذة القرية فماذا نقول حسبنا الله ونعم الوكيل