محافظ الدقهلية والقرارت العنترية.. ومنها مذبحة المحليات بالدقهلية

كتب – ياسر الصدة..

هذا العنوان حقيقة فعلية وواقعا ملموسا وان لم يكن كذلك فبماذا نفسر ماحدث للقيمة والقامة والذى ينال احترام الجميع سيادة وكيل الوزارة…محمد بيك الشيوى..
أحد قيادات المحليات
والذى كان ضحية ل مذبحة المحليات الأخيرة ب القرار رقم 204 الصادر من الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية قام ب إرسال شكوى واستغاثة الى رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء جاء فيها ..
في٢٠١٩/١١/٢٣

صدر لي قرار المحافظ رقم ٥٠٥ بتولي مدير عام الادارة العامة للتفتيش والمتابعة بعد مقابلة مع الدكتور أيمن مختار وبعد سؤال الرقابة الادارية والامن الوطني تم صدور القرار السابق ..
في ٢٠٢٠/٢/١٠
صدر لي قرار المحافظ رقم ٩٩ نائبا لرئيس مركز ومدينة المنصورة وكان هذا لا يليق بتاريخي القيادي والوظيفي حيث توليت قبل ذالك رئاسة مراكز ومدن جمصة وشربين وبلقاس ثم بلقاس مرة اخري وبالتالى تحدث مع المحافظ قيادات الديوان عن ذلك التاريخ القيادي والسمعة الطيبة والحسنة
في ٢٠٢٠/٢/١١
استجاب المحافظ لراي قيادات الديوان واصدر لى القرار رقم ١٠٦ ب القيام ب أعمال رئيس مركز ومدينة المنصورة
في ٢٠٢٠/٣/٢٧
صدر لي القرار رقم ٢٠٤ ب عودتى الي جهة عملي الاصلية موظف عادي في رئاسة مركز ومدينة السنبلاوين .
استغيث ب سيادتك
معالي رئيس مجلس الوزراء لرفع الظلم الواقع عليا وطلب بيان حالة لي حيث أنني أعمل ب القيادات من عام ٢٠٠٨
وحتي تاريخه ولا يوجد لى انذار أو لفت نظر أو يوم جزاء واحد ولكن الواضح أن الامور تدار ب الهوي الشخصي وأشياء اخري بعيدا عن الصالح العام ..
ولله الامر ثم لسيادتكم ولكم وافر التحية والتقدير
الاسم : محمد فريد محمد الشيوى